الصفحة الأولى > آخر الأخبار
افتتاح مركز الدراسات الصيني العربي للإصلاح والتنمية وإطلاق الدورة الدراسية الأولى
2017/04/20
 

 

في يوم 20 إبريل، أقيم مراسم افتتاحمركز الدراسات الصيني العربي للإصلاح والتنمية والدورة الدراسية الأولى في جامعة الدراسات الأجنبية بشانغهاي، حضر مساعد وزير الخارجية تشيان هونغشان المراسم وألقى كلمة فيه. كما حضر المراسم نائب الأمين العام لبلدية شانغهاي تسونغ مينغ وكبار المسؤولين لجامعة الدراسات الأجنبية بشانغهاي ومندوبو المراكز الفكرية بشانغهاي وبعض السفراء العرب لدى الصين والمشاركون في الدورة الدراسية الأولىمن الدول العربية.

قال تشيان هونغشان في كلمته إن الرئيس شي جينبينغ قام بالزيارة التاريخية للشرق الأوسط في يناير عام 2016، حيث أعلن أمام العالم العربي في مقر جامعة الدول العربية عن إنشاء مركز الدراسات الصيني العربي للإصلاح والتنمية لزيادة تبادل الخبرات بين الجانبين حول الحكامة. تحت الجهود المشتركة المبذولة من قبل وزارة الخارجية ووزارة التربيةوالتعليموبلدية شانغهاي،افتتحالمركز رسميا في جامعة الدراسات الأجنبية بشانغهاي، الأمر الذي يعتبر معلما جديدا في مسيرة الصداقة بين الصين والدول العربية. قال تشيان هونغشان إن الإصلاح والانفتاح أبرز الخصائص الصينية في العصر المعاصر، وفي ظل تزايد العوامل عدم اليقين وغير المؤكدةالتي تواجهعالم اليوم، ساهمت الصين بتنميتها المستمرة والمستقرة في تعزيز ثقة العالم، كما فتحت آفاقا رحبة للتعاون الصيني العربي.في الوقت الراهن،تزايدت حاجة الصين والدول العربية إلىتعزيز الالتقاء يبن الاستراتيجيات التنموية في إطار التشارك في بناء "الحزام والطريق"، وأصبح تبادل الخبرات حول الحكامةأهم من أي وقت مضى. يجب على المركز أن يستند إلىخبرات شانغهايفي الإصلاح والتنمية والموارد الأكاديمية لجامعة الدراسات الأجنبية بشانغهاي ويتماشى مع التجارب الدبلوماسية، بما يقدم مساهمة في استكشاف الطرق التنموية المتنوعة وتعزيز العلاقات الصينية العربية.

ألقى نائب الأمين العام لبلدية شانغهاي تسونغ مينغ ورئيس جامعة الدراسات الأجنبية بشانغهاي تساو دمينغ ورئيس مجلس السفراء العرب لدى الصين السفير العماني لدى الصين عبدالله السعدي كلمات كل على حدة.

بعد الكلمات، قام تشيان هونغشان وتسونغ مينغ ومندوبو السفراء العرب لدى الصينبرفع ستار المركز بشكل مشترك وأعلن أمين الحزب لجامعةالدراسات الأجنبية بشانغهاي جيانغ فونغ عن إطلاق الدورة الدراسية الأولى.

تأسس مركز الدراسات الصيني العربي للإصلاح والتنمية برعاية وزارة الخارجية ووزارة التربية والتعليموبلدية شانغهاي ومقره في جامعة الدراسات الأجنبية بشانغهاي. ستقام الدورة الدراسية الأولى للمسؤولين الاقتصاديين العرب خلال الفترة ما بين يومي 20 و29 إبريل في الجامعة بمشاركة 24 مسؤولا من 17 دولة عربية.

إلى الأصدقاء:   
طباعة الصفحة